كيف دافع وزير الداخلية التركي سليمان صويلو عن الأجانب ؟

وزير الداخلية التركي سليمان صويلو - أرشيف

وزير الداخلية التركي سليمان صويلو - أرشيف

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

ترجمة اقتصاد تركيا والعالم

دافع وزير الداخلية التركي سليمان صويلو عن اللاجئين القادمين من بعض الدول للإقامة في البلاد، مؤكداً أنهم ليسوا كالغرب وكره الأجانب ليست سمة من سمات الشعب التركي.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن صويلو قوله "  أيا كان من يفعل ذلك يجب أن يخجل، نحن أبناء الحضارة الطيبة، وأشقاؤنا من باكستان وأفغانستان باعوا حليهم وأرسلوا أموالها إلى تركيا التي كانت تمر في وقت عصيب خلال حرب الاستقلال".

 وأضاف ""نحن نساعد الناس الذين فقد بعضهم أطرافهم وأخرون أفراد عائلاتهم،  كنا شعب تحت نفس العلم منذ سنوات، هل سندير ظهورنا لهم الأن ونقول لهم "لا نعرفكم"، هذا لا يناسب أمتنا".

 وتابع " نحن ملزمون بإظهار نبل حضارة الأناضول للعالم، وما دمنا نصل إلى الفقراء فالله وضميرنا معنا."

تأتي تصريحات وزير الداخلية عقب حملة تشنها المعارضة التركية على الأجانب، حيث توعد رئيس بلدية بولو التابع لحزب الشعب الجمهوري برفع قيمة فواتير المياه والضرائب على الأجانب في المدينة 10 مرات.

ويعبر الأفغان على مرّ السنوات من إيران لتركيا والعديد منهم يكمل الطريق إلى أوروبا لكن عدد من احتُجزوا هذا الشهر أثار مخاوف من حدوث تدفق جديد للمهاجرين.

وقال المسؤولون الأسبوع الماضي إنهم احتجزوا 1500 مهاجر غير شرعي أغلبهم أفغان قرب الحدود الإيرانية في الأيام العشرة المنصرمة.

وتبني تركيا جدارا بطول 64 كيلومترا على الحدود مع إيران في إقليم فان بشرق البلاد حيث يعبر الكثير من المهاجرين الحدود من هذه المنطقة.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن أكثر من مئة ألف أفغاني طلبوا اللجوء في تركيا العام الماضي.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )

أخبار متعلقة

×