منظمة إسرائيلية ترفع دعوى ضد قطر بأكثر من 360 مليون دولار

تزعم المنظمة الإسرائيلية أن قطر حولت أموالا لحركتي حماس والجهاد الإسلامي

تزعم المنظمة الإسرائيلية أن قطر حولت أموالا لحركتي حماس والجهاد الإسلامي

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

الناصرة-اقتصاد تركيا والعالم

أفاد موقع "واينت" العبري، اليوم الاربعاء، بأن منظمة "شورات هدين" الإسرائيلية رفعت دعوى قضائية بقيمة مليار و200 مليون شيكل (363 مليون دولار)، ضد مصارف وجمعيات خيرية قطرية، بدعوى تحويلها أموالا لحركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي".

وزعمت الدعوى أن هذه الأموال تم تحويلها من حساب الجمعية الخيرية المحلية في قطر إلى حركة "حماس" أو إلى أفراد بالحركة، مرفقة أدلة لتحويلات بنكية من الخليج لجمعية خيرية تابعة لحركة "حماس" في قطاع غزة أو إلى نشطاء في الحركة، إضافة لذلك اعترافات من تحقيقات مع اسرى فلسطينيين.

وحسب الموقع العبري، قُدّمت الدعوى الاسرائيلية، ضد عشرة جمعيات ومصارف ومنظمات خيرية من قطر والسلطة الفلسطينية، والتي يتبع جزء منها للحكومة القطرية، واحدها تم تعريفها بالسابق من قبل الدولة العبرية على أنها جمعية غير قانونية، أبرزها "جمعية قطر الخيرية" في الدوحة, والتي أعلنت عنها تل أبيب عام 2008 على أنها جمعية غير قانونية.

وذكرت الدعوى أن الأموال التي يتم تحويلها إلى حركة "حماس" عن طريق فروع الجمعية في رام الله مباشرة إلى قطاع غزة.

يشار إلى أن منظمة "شورات هدين" قدمت عشرات الدعاوى بأسماء عائلات مستوطنين وجنود إسرائيليين، والتي شملت دعاوى ضد السلطة الفلسطينية على مدار سنوات.

وأشارت الصحيفة إلى أن فرصة دفع هذه الأموال منخفضة للغاية، باستثناء أن المصارف المستهدفة من القضايا المرفوعة ضدها في حال تم الموافقة على تلك الدعاوى، يتعين عليها إما أن توقف خدماتها لصالح تلك الجهات، أو المخاطرة بمصادرة الأموال وإغلاق الحسابات التابعة لها، وبالتالي تجفيف مصدر أموال "حماس".

المصدر: قدس برس

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )

أخبار متعلقة

×