توقعات بارتفاع أسعار السيارات المستعملة في تركيا بعد رمضان

مصانع السيارات التي أغلقت بسبب الوباء بدأت في الإنتاج بسرعة واستنفدت الرقائق

مصانع السيارات التي أغلقت بسبب الوباء بدأت في الإنتاج بسرعة واستنفدت الرقائق

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

ترجمة اقتصاد تركيا والعالم

من المتوقع أن تؤثر مشكلة إمداد الرقائق الدقيقة في صناعة السيارات في جميع أنحاء العالم على أسعار السيارات المستعملة.

وقال رئيس اتحاد تجار السيارات في تركيا نيازي بيركتاش إن أزمة الرقائق أضيفت أيضًا إلى المشاكل العالمية في قطاع السيارات بسبب الوباء، والذي من شأنه أن يرفع أسعار السيارات المستعملة.

وأشار إلى أن مصانع السيارات التي أغلقت بسبب الوباء بدأت في الإنتاج بسرعة واستنفدت الرقائق الموجودة في المخزون، وهذا الوضع تسبب في نقص المواد وتوقف إنتاج السيارات.

وأضاف بيركتاش " إن مصنعي السيارات في جميع أنحاء العالم بدأوا في تعليق الإنتاج من خلال اتخاذ الاحتياطات اعتبارًا من مارس".

وذكر أنه بالإضافة إلى هذه المشاكل في إنتاج السيارات الجديدة على نطاق عالمي ، فإن أسعار الفائدة المرتفعة التي تطبقها البنوك وتقلب مسار العملة الأجنبية قد يتسببان في ارتفاع أسعار السيارات المستعملة اعتباراً من شهري أبريل ومايو.

وكانت الإضطرابات في عملية إنتاج وتوريد السيارات الجديدة بسبب الوباء لعبت دوراً رئيسياً في ارتفاع أسعار السيارات المستعملة، إلا أن انخفاض أسعار الفائدة ووصول سيارات جديدة مع نهاية العام تسبب في انخفاض الأسعار بنسبة تصل إلى 15 في المائة.

وتابع " نظرًا لأن هذا الوضع لم ينعكس على  الأسعار بعد ، يجب على مواطنينا الذين سيشترون سيارة تقييم العملية جيدًا ؛ الآن لدينا أفضل وقت لامتلاك سيارة".

بالإضافة إلى ذلك ، من المتوقع تخفيف قيود حظر التجول بعد شهر رمضان، حيث سيلجأ المواطنين إلى الإقبال على السيارات لقضاء عطلتهم الصيفية.

 

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )

أخبار متعلقة

×