ارتفاع مبيعات السيارات التركية في فبراير.. تطمينات لمن يرغب بشراء مستعملة

توقعات بتسارع مبيعات السيارات في تركيا

توقعات بتسارع مبيعات السيارات في تركيا

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

ترجمة اقتصاد تركيا والعالم

نمت مبيعات السيارات في تركيا بنسبة 24.2٪ في فبراير مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي، وفقًا لتقرير مجموعة صناعية صدر يوم الثلاثاء.

وذكرت رابطة موزعي السيارات (ODD) في التقرير أن مبيعات سيارات الركاب والمركبات التجارية الخفيفة في تركيا بلغت 58504 الشهر الماضي.

مع النمو الشهري الثاني على التوالي، كانت مبيعات فبراير هي الأعلى لهذا الشهر في السنوات العشر الماضية.

وشكلت مبيعات سيارات الركاب 76٪ أو 44749 من الإجمالي، بزيادة 18.6٪ على أساس سنوي في فبراير.

وفي الوقت نفسه، تم بيع إجمالي 13،755 مركبة تجارية خفيفة، بزيادة قدرها 46.6٪ خلال نفس الفترة.

وتوقع ممثلو القطاع أن المبيعات قد تتسارع أكثر مع رفع حظر التجول في عطلة نهاية الأسبوع. كما يتوقعون ديناميكية في سوق السيارات المستعملة.

وقال رئيس رابطة موزعي السيارات، علي بلال أوغلو، الذي تحدث إلى صحيفة الاقتصاد التركية اليومية "دنيا"، إن بيانات بناء الثقة الصادرة عن البنك المركزي لجمهورية تركيا (CBRT) والبرنامج الاقتصادي، بالإضافة إلى تأثيرها على الصرف الأجنبي الذي أدى إلى رفع قيمة الليرة التركية، ساهم في زيادة المبيعات.

وقال محمد علي كركاش، رئيس منصة بيع السيارات المستعملة عبر الإنترنت، Otomerkezi.net، إنهم يتوقعون أن يكتسب سوق السيارات المستعملة زخمًا بنسبة 30-40 ٪ مع اقتراب أشهر الصيف، وتخفيف القيود، واستقرار الأسعار.

وأضاف "نود أن نؤكد للمستهلك أن الأسعار بالفعل متدنية وأن هناك الكثير من مبيعات الذعر أو المبيعات المعقولة".

كما أشار إلى أنه "طالما يوجد فائض في العرض، يجب ألا يخاف المواطنون أو يترددوا في عدم القدرة على العثور على سيارة".

وتابع: "حاليًا، هناك ما يقرب من 600 ألف سيارة معروضة للبيع في سوق السيارات المستعملة و 100000 مركبة معروضة للبيع العاجل".

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )

أخبار متعلقة

×