السلطات التركية تقرر هدم فيلا لشخص بريطاني في أنطاليا

الفيلا التي بناها المواطن البربيطاني في شبه جزيرة أوتشاغز بأنطاليا - أرشيف

الفيلا التي بناها المواطن البربيطاني في شبه جزيرة "أوتشاغز" بأنطاليا - أرشيف

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

ترجمة اقتصاد تركيا والعالم
اتخذت السلطات التركية قرارا بهدم بناء فيلا لمواطن بريطاني في شبه جزيرة "أوتشاغز" المحمية في منطقة دمرة في أنطاليا.

وألغت مديرية البيئة والتوسع العمراني في أنطاليا شهادة تسجيل المبنى للفيلا وسيتم تنفيذ الهدم من قبل بلدية دمرة.

واندلع نقاش عام ساخن الأسبوع الماضي عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد نشر صور بناء الفيلا في منطقة محمية.

ومنذ حوالي 10 سنوات، كان هناك هيكل غير قانوني في شبه جزيرة العجائب الطبيعية، لكن بريطانيًا اشترى الهيكل من خلال شركة مع شريك تركي.

وفي عام 2018 ، أصدرت الحكومة "عفوًا عن تقسيم المناطق" للمباني غير المرخصة في جميع أنحاء البلاد.

وبناءً على هذا القرار هدم البريطانيون "الكوخ" وشرعوا في بناء فيلا جديدة وحديثة وأكبر مكانه، رغم أن "العفو" لم يجعل مثل هذا البناء قانونيًا.

ونتيجة للتحقيق الذي بدأ بناء على شكاوى سكان دمرة، لوحظ أن الفيلا تقع في كل من منطقة حماية البيئة الخاصة ومحمية طبيعية من الدرجة الأولى.

بالنظر إلى أن البناء كان مخالفًا أيضًا لقانون الساحل، فقد ألغت السلطات شهادة تسجيل المبنى وأرسلت القرار إلى البلدية لهدمها.

وتشتمل الفيلا غير القانونية على سلم للنزول إلى البحر ورصيف مجاور للسلم وهيكل على طراز الشجرة لأسرّة التشمس.

يُلاحظ أن النوافذ والأبواب المصنوعة من الخشب قد تم تركيبها حديثًا في الفيل، بحسب الصور التي التقطت قبل نحو شهر.

وتم تركيب نظام للطاقة الشمسية يتكون من حوالي 40 لوحة، حيث الكهرباء غير متوفرة.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )

أخبار متعلقة

×